اليوم الخميس ٢٣ مارس ٢٠٢٣م

منصة بينانس تكشف تفاصيل صندوق مساعدة العملات المشفرة

٢٦‏/١١‏/٢٠٢٢, ٥:٥٤:٠١ م
الاقتصادية

وكالات – صحيفة الاقتصادية

كشفت منصة بينانس عن تفاصيل جديدة حول صندوق مساعدة الصناعة في سوق التشفير، الهادف إلى دعم اللاعبين المتعثرين في مواجهة إفلاس أف تي أكس.

وقالت بينانس على صفحتها على تويتر إنها ستخصص مليار دولار في الالتزامات الأولية للصندوق.

وأضافت أن المبلغ قد يرتفع إلى ملياري دولار في وقت ما في المستقبل “إذا دعت الحاجة”.

وأشار إلى أن الصندوق حصل أيضًا على التزامات بقيمة 50 مليون دولار من شركات التشفير الأخرى.

ولفتت إلى أن الأداة المالية الجديدة “ليست صندوقًا استثماريًا” وتهدف إلى دعم الشركات والمشاريع “التي تواجه صعوبات مالية كبيرة على المدى القريب دون ذنب من جانبها”.

وقدرت أن البرنامج سيستمر حوالي 6 أشهر، ويتلقون استفسارات من المستثمرين الذين يرغبون في تحويل أموال إضافية.

وأكدت أنها “مرنة فيما يتعلق بهيكل الاستثمار” وتقبل الالتزامات بالعملات المشفرة والنقد والسندات.

واستطردت “نحن نقدر أن مواقف معينة ستتطلب حلولًا مخصصة لهم”.

ووفقًا لبينانس، فإن حوالي 150 شركة سبق أن تقدمت بطلب للحصول على المساعدة.

ويأتي الصندوق ضمن محاولة بينانس للحفاظ على استقرار صناعة العملات الرقمية، بعد الاضطرابات الناجمة عن الإعلان في وقت سابق من هذا الشهر عن إفلاس منصة أف تي أكس.

وقبل أسبوعين، قررت بورصة العملات المشفرة بينانس سحب العرض الذي قدمته لشراء منافستها أف تي أكس بعد مراجعة الكتب: “كنا نأمل في توفير السيولة لكن مشاكلها خارجة عن إرادتنا”.